تصفح جريدة شعلة العدد 19

الرئيسية » اراء و اقلام » أمين لقمان يبعث رسالة إلى ابو منشار، الذي دنس برجليه سطح الكعبة

أمين لقمان يبعث رسالة إلى ابو منشار، الذي دنس برجليه سطح الكعبة

شعلة ..امين لقمان

رسالة إلى أبو منشار..
المغرور أبو منشار يطأ بخطاه المدنسة.. سطح الكعبة المقدسة ..يظنها برجا من أبراجه أو يختا من يخوته..لو كان يعلم سيدنا إبراهيم عليه السلام أنه سيأتي يوم يتسلق فيه قطاع الطرق والرؤوس سطح الكعبة لكان عدل عن بنائها..ولو كانت تعلم الطير الأبابيل أن قبلة المسلمين سيتأخر بها الزمان بين أيدي جزار دموي..ما رمت حجارتها السجيل على أبرهة الفيل.. ولاحتفظت بها لأبرهات هذا الزمان…
رقصاتك على سطح الكعبة لن تمحي فضائحك المجلجلة يا قاطع الرؤوس..وياقاطع الأرحام والارزاق..يا مسيئ الجوار وياقاهر العلماء ويامهين النساء..
كان العالم سيحترمك لو كنت تتبختر على سطح وكالة فضاء أنجزتها..أو على سطح بارجة صنعتها..أو كنت تتمايل مزهوا بعباءتك وسط أحياء الصفيح وأحزمة البؤس والفقر المحيطة بمكة والتي حجبتها عنك أبراجك المتناثرة..
الكعبة فضل الله وإرادته وهي ملك لجميع المسلمين على هاته الأرض وقبلتهم الأولى وما كان لك أن تسير فوق أسوارها ويداك ملطخة بدماء الأبرياء..كان حريا بك إحترام هذا الإرث الإسلامي الذي ليس إرثا لك ولا لجد جدك وانت في قفص الإتهام أمام كل شاشات العالم بأفعالك المروعة الشنيعة..
إن مصدر غرورك ليس أمة علمتها .. ولا حضارة بنيتها ولا تاريخا يشفع لك..ولا علما أقمت صرحه ولا شعبا أطلقت سراحه…كل حقاراتك وظلمك وجبروتك راكمتها من عائدات وأموال حجاج بيت الله الذي يخيل إليك وأنت على سطحه أنك هارون أو فرعون أو هامان..
ما يهمك من أمر المسلمين غير تفرقتهم وابادتهم ودعششتهم وتشتيت وحدتهم وسبي نسائهم وتحقير عمالهم وسجن علمائهم وتبذير ثرواتهم وبيع قدسهم لمن قالوا لك انك بدونهم لن تبقى أسبوعا واحدا على عرشك الزائف..
لقد احطت الكعبة بكل شركات شيخك ترامب..وأقمت الماكدونالدز على أنقاض دار أبو سفيان…وشيدت الكانطاكي في دار أبا بكر..وفتحت الهوت دوغ في حومة بلال وحوشه..وبسطت أسواقك الباذخة على أطلال وبنايات أهل الإسلام الأوائل..علي وعمر وعثمان والصحابة أجمعين..
ما يهمك من أمر المسلمين غير دراهم البؤساء منهم والدولارات التي تحلبها منهم جراء سعيهم إلى الله…
ما يهمك من أمرهم غير تجارتك في الدنيا التي ستصلى بها نارا في جهنم بإذن الله..
إنزل من على سطحها انزلك الله يا سافلا أسفل سافلين..
إنزل من على سطحها صاغرا صغيرا يا متعطشا للدماء..فما كانت إلا كعبة للحب والإخاء والجمع والوحدة والتضامن والسلام…
أنزل من على سطحها يا فظا غليظ القلب فما كانت إلا مزارا للحج والتلبية والدعاء والتقرب الى الله..إنزل واجمع بقشيشك ورح به الى حبيبك ترامب فتبت يداك وتب ما أغناك وما كسبت ستصلى به نارا وايفانكا حمالة الحطب..
إنزل يا عارا نزل بهاته الأمة.. ويا شرا يلاحقها..ويا رجسا شتت شملها..
اصعد كما يحلو لك إلى أي مكان يمكنك شراؤه
لكن إنزل من على سطح الكعبة فليست ملكا لك..فما تجرأ عليها الرجال والمبشرون والأكابر غير بلال وتجرأت عليها يا رخيص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *