تصفح جريدة شعلة العدد 18

شعلة tv

الرئيسية » 24 ساعة » هل يعلم وزير الثقافة و الإتصال أن قانون الصحافة المشؤوم يسعى إلى خلق “مدن بدون صحافة ” ؟

هل يعلم وزير الثقافة و الإتصال أن قانون الصحافة المشؤوم يسعى إلى خلق “مدن بدون صحافة ” ؟

شعلة
هل يعلم وزير الثقافة و الإتصال “قطاع الإتصال” السيد محمد الأعرج أن مدنا بكاملها ستصبح تحت عنوان عريض ومألم “مدن بدون صحافة” منها على سبيل المثال : “ابن جرير” و “قلعة السراغنة” و “اليوسفية” و غيرهم نتيجة خروج ذلك القانون المشؤوم  الذي كشف على نوايا جهات مسعورة ،خرجت لها بالمباشر  بالشارع العام و على صفحات الجرائد و عبر القنوات التلفزية الرسمية ،حيث ظهروا و هم يفرغون  سمومهم على الصحافة الرقمية ، و إسقاط وابل من الإتهامات عليها و نعتها ـ قدحا و حقدا ـ بنعوت كثيرة قاسمها المشترك هو النيل من الصحافة الإلكترونية و المشتغلين بها، حيث وصفوها بـ ” الفوضى الإلكترونية ” ،و في الوقت الذي سارعت الدول في تطوير القطاع و احتضانه عبر برامج التكوين و التكوين المستمر ،خرج المغرب و ـ للأسف ـ البلد الوحيد الذي تجندت لوبياته لمحاربة هذا المولود الجديد، و ذلك يوضح  طبعا الأنانية في خدمة مصالحهم الشخصية و الجماعية الضيقة ، لكن الأمر أبعد من ذلك بكثير، لأن محاربة تطور أي مجال أو قطاع … يعد خيانة للوطن وعرقلة للمسيرة التنموية التي يقودها الملك محمد السادس منذ توليه عرش أسلافه المنعمين .

و حتى لا ندع مجالا للشك أو التأويل ، دفاعنا عن الصحافة الإلكترونية هو دفاع عن حرية التعبير و النشر وحرية ممارسة الصحافة، و دفاع عن حق شباب آمن و ضحى من أجل الصحافة الإلكترونية ، إلا أن هذا لا يعني أننا ضد الإصلاح أو نرفضه بل بالعكس تماما نحن أول من ينادي بالمواكبة وتطوير قدرات هؤلاء الشباب و دعم مبادراتهم ، و آنذاك قانون الصحافة يسري على الجميع .
و للتأكيد نحن مع الإصلاح و نطالب به شريطة أن يكون العنصر البشري محور هذا الإصلاح وفق مقاربة تشاركية تنموية أي لا تستهدف فئة لصالح فئة أخرى لأننا جميعا مغاربة ، و نخشى أن التاريخ سيسجل بمداد العار طمس الرصيد الرقمي الوطني عوض تثمينه و تطويره.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *