أخر الأخبار

تصفح جريدة شعلة العدد 19

عيد المرأة

بقلم مروة الأزهري 

ولدت ….. كبرت ….. نضجت …… أصبحت مراهقة درست وأخدت شهادة الباكالوريا …… بعدها تزوجت …… أحبت زوجها ..عشقته .

بعد سبع سنوات …. أنجبت وكانت نعم الأم والمربية والمعلمة والصديقة فيا لها من مخلوق طيب وحنون ومن هنا إبتدأت القصة :

فمن عندها تفرقت كل المشاعر والأحاسيس المرهفة بالحب أحبت مولودها و رعته ،نعم هي إمرأة مكافحة ،متعلمة ،مسؤولة فهي قادرة على حل المشاكل و مواجهة صعاب المنزل،العمل،الشارع ،الزوج،الأطفال بل العائلة برمتها ،إذن من من غيرها يمكن له أن يستحمل كل هذا ،إذن فكل يوم في حياتها عيد ، و عيد المرأة ليس فقط في يوم 8 مارس بل كل يوم ،كل ساعة ،كل دقيقة ،  كل ثانية .

عيد لإمرأة تعطي حبا و حنانا من دون مقابل فهذا المخلوق الرهيف المشاعر ترفع له قبعات الإحترام فبكل بساطتها يمكن لها تحمل كل أعباء الحياة ورغم أحاسيسها الأنثوية الرقيقة يمكن لهل مواجهة العالم لوحدها فيا لها من جوهرة يجب علينا الإحتفال بها يوميا ومن هذا المنبر أتمنى النجاح والسعادة لكل السيدات المناضلات وأتمنى لهن حياة سعيدة .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *