أخر الأخبار

تصفح جريدة شعلة العدد 19

الرئيسية » أخبار وطنية » بالفيديو..خطير : ترهيب و تهديد و طرد تعسفي بمركز ثلاثي الصبغي بابن جرير

بالفيديو..خطير : ترهيب و تهديد و طرد تعسفي بمركز ثلاثي الصبغي بابن جرير

شعلة

خطير ما صرحتا به مربيتان يشتغلن بمركز الرحامنة لأدماج أطفال الثلاثي الصبغي بابن جرير ،”المربية سلوى بومنقار و المربية فاطمة شكري”  لمصادر “شعلة” بعدما أقدمت رئيسة الجمعية بطردهما هذا الصباح الاثنين 13 ماي 2018  على خلفية  امتناعهن عن اعطائها نقودا كانوا قد تسلموها منها يوم الجمعة 10 ماي 2018 على شكل شيك بإسميهما للجمعية بقيمة 9000درهم تتوفر “شعلة” على نسخة منه،و الذي اعتبرنه من حقهن و تعويضا على مجهوداتهن ،الشيء الذي عرضهن للترهيب و التهديد من طرف الرئيسة و زوجها ،اللذان حسب نفس التصريح ،اعتبرا ما قامتا  به المربيتان  مخالفا للقانون و أن النقود من حق الجمعية ،مما جعل عملية الطرد تنفد بعد تسلم الشيك ب أربعة أيام فقط ،المربيتان كشفتا عبر تصريحهن المسجل بالفيديو  عن ظروف العمل الحاط بالكرامة  مند التحاقهن بالمركز،واحدة منهن سنة و الأخرى ثلاث سنوات ،حيث  يتقاضين مقابله في أحسن الأحوال 500درهم الى حدود 700 درهم للشهر الواحد ،دون عقد عمل و لا تغطية صحية و لا أية وثيقة تذكر ،و هذا ما يبين غياب المراقبة و التتبع من طرف الشركاء و الداعمين ،و هذه ليست الحالة الأولى أو الوحيدة بإقليم الرحامنة ، بل جميع المراكز تعج بمثل هذه الحالات التي تكرس المهانة و هضم الحقوق  في واضحة النهار مع الترهيب و التهديد ،و لا من يحرك ساكنا ،حيث يبدو ذلك جليا حين أصبحت هذه المراكز على شكل ضيعات ، مكاتب عائلية للجمعيات التي تسيرها ،لا تتوفر على  منخرطين و لا يعلم أحدا كيف تمر جموعاتها العامة و لا كيفية تشكيل مكاتبها ،حيث أصبح طبيعي و شيء عادي أن نرى بالرحامنة رؤساء  و رئيسات جمعيات على الدوام و للأبد خالدين و لا يمكن تغييرهم من فوق كراسيها حتى لو كان الأمر في غاية الخطورة ،لأنهم يستمدون قوتهم من أصحاب القرار حسب قولهم ،لكن الكثيرين من المهتمين و المتتبعين للشأن العام بالرحامنة الآن لا يشككون بكون عامل الإقليم الحالي ، سيرضى بحدوث مثل هذه التصرفات بمؤسسات اجتماعية  تقع بنفود الإقليم الذي يرأسه، و هو الذي اعتبر الملاد الوحيد للمربيتين المطرودتين من مركز ثلاثي الصبغي عبر صيحاتهن هاته ،و من أجل كذلك  نفض الغبار على ما يقع بباقي المراكز و معرفة ظروف عمل المشرفين و المشرفات بها  .

تعليق واحد

  1. عبد الرحمان العلاوي

    اخي حمديـ تأسست مؤخرا هيئة المساواة و تكافؤ الفرص و مقاربة النوع. اين هي مما يقع بمراكز القرب من تجاوزات و خروقات تضرب في الصميم مقاربة النوع و المساواة التي من واجب الهيئة المذكورة ان تكون حاضرة من خلال تتبع عمل المجلس و مراكز القرب التي تصرف عليها ميزانيات طائلة و لا يستفيد منها ذوي الاحتياجات الخاصة و المتخلى عنهم و العجزة و النساء ضحايا العنف و الطرد من بيت الزوجية. ارجوك اخي حمدي يجب تسليط الضوء على هذه الهيئة من اجل القيام بادوارها التي منحها لها الدستور . و الا ما فائدة وجودها و يجب على اعضائها تقديم استقالتهم و الاعتراف بفشلهم. شكرا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *