أخر الأخبار

تصفح جريدة شعلة العدد 19

الرئيسية » سلايدر » مندوب الصحة بالرحمانة يعترض سبيل سيارة إسعاف كانت متجهة إلى مراكش.

مندوب الصحة بالرحمانة يعترض سبيل سيارة إسعاف كانت متجهة إلى مراكش.

شعلة

اعترض المندوب الإقليمي للصحة بالرحامنة مولاي عبد المالك المنصوري سبيل سيارة إسعاف كانت متجهة إلى مدينة مراكش صباح اليوم  الاثنين 16 شتنبر الجاري ،حيث خط تدوينة على حائطه الفايسبوكي ،أعلن فيها أنه و على الساعة الثامنة والنصف صباحا و هو متوجها  الى مدينة  ابن جرير ،قادما من مدينة مراكش، صادف سيارة إسعاف تابعة لجماعة سيدي عبد الله متوقفة على مستوى مدينة سيدي  بوعثمان  بجانب الطريق،و بعد تحرياته لأمرها ، اكتشف بداخلها مريضة في وضعية اجتماعية جد هشة، تود إجراء عملية جراحية مكلفة بمصحة خاصة بمدينة النخيل ،فأمر سيارة الإسعاف بالرجوع إلى المستشفى الإقليمي للرحامنة من أجل إجراء العملية للمريضة تحت إشرافه الشخصي بالمجان.

هذا و ليست المرة الأولى التي نزع فيه مولاي عبد المالك المنصوري صفة المسؤول الإقليمي لقطاع الصحة بالرحامنة،حيث أشرف بنفسه على إجراء العشرات من العمليات الجراحية بالمستشفى الإقليمي للرحامنة ،مرات عن طريق قوافل طبية و مرات اخرى استدعت تدخله الشخصي بشكل مستعجل لإنقاذ حياة المرضى خاصة الذين يعانون الفقر و الهشاشة و هو ما أعطاه صفة طبيب الفقراء بالرحمانة بدون منازع .

و للإشارة فعامل الرحامنة عزيز بوينيان قد أعطى اهتماما كبيرا لقطاع الصحة مند قدومه الى الإقليم ،حيث جعلها من اولوياته، و ظل مصرا على ضرورة تصحيح الوضع بإلغاء “الترنسفير “الى مستشفيات مراكش،و تفعيل أجنحة المستشفى التي ظلت مغلقة  ،بالرغم من وجود عراقيل و إكراهات بالمنظومة الصحية على المستويين المحلي و الوطني .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *