أخر الأخبار

تصفح جريدة شعلة العدد 19

الرئيسية » سلايدر » المندوب الإقليمي للصحة بالرحمانة ” العملية كللت بالنجاح” و هذا هو الأهم

المندوب الإقليمي للصحة بالرحمانة ” العملية كللت بالنجاح” و هذا هو الأهم

شعلة

أجرى المندوب الإقليمي للصحة بالرحمانة مولاي عبد المالك المنصوري اليوم الخميس 19 شتنبر الجاري ,عملية جراحية معقدة”  للمرارة” بالمجان  للمرأة المنحدرة من جماعة سيدي عبد الله بالرحامنة الشمالية ،و ذلك وفق تصريحه لمصادر “شعلة” ،حيث أضاف الطبيب الجراح مولاي عبد المالك بعد استفساره عن تأخيرها لمدة ثلاث ايام حيث كان قد اعترض سبيل سيارة الإسعاف على مستوى مدينة سيدي بوعثمان حين كانت تقلها لاجراء تلك العملية بأحد المصحات بمراكش يوم الاثنين الماضي 16 شتنبر الجاري ،على اعتبار أن المرأة تعيش حالة اجتماعية صعبة و العملية جد مكلفة، أن الامور عادية و جد طبيعية و أن المرأة خضعت للعلاج الطبي و التحاليل الطبية التي تتطلبها كل عملية سواء كانت بالمستشفى او بالمصحة و التي غالبا ما تستغرق ثلاث ايام و أكثر ،و ذلك تحت إشرافه الشخصي ،حيث أجرى العملية بمهنية عالية،كللت بالنجاح.

هذا و تضيف ذات المصادر أن المستشفى الإقليمي للرحامنة عرف اليوم إجراء عدة عمليات جراحية أخرى في عدة تخصصات، اشرف عليهم بالإضافة إلى المندوب الإقليمي للصحة بالرحمانة أطباء آخرين كل حسب اختصاصاته،و ان قسم الجراحة بذات المستشفى اصبح نشيطا مند مدة حيث يسعى الجميع للوصول الى صفر موعد.

هذا و كانت عملية إرجاع المرأة المريضة الى المستشفى من طرف المندوب الإقليمي للصحة بالرحمانة قد اعتبرت سابقة على المستوى الوطني،حيث نوه بها الآلاف من رواد مواقع التواصل الاجتماعي و صنفوه في خانة أطباء الفقراء ،فيما آخرين و هم قلة اعتبروا اخد الصور بجانب المريضة مجرد تلميع للكرسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *