تصفح جريدة شعلة

الرئيسية » اراء و اقلام » أيت اوݣزار يستنكر التشكيك في وطنية أبناء جلدته.” الرحامنة وطنيون أبا عن جد”

أيت اوݣزار يستنكر التشكيك في وطنية أبناء جلدته.” الرحامنة وطنيون أبا عن جد”

شعلة : بقلم الحبيب أيت أوݣزار.

كي يبرز الشخص روحه الوطنية ،روح المبادرة و الامتنان لمن مد له يد المساعدة ،أعتقد أنه ليس بحاجة الى نفيها عن الآخرين أو يضطر لاستعمال كلمات مهنية مصدرها محاسب متمرس ،ليكرس النظر عموديا لأبناء جلدته الذين الى يوم قريب كان منهم ،فاللحظة تستوجب التدخل أفقيا،و الاعتراف بأن الرحامنة ولادة،و أبناؤها يبلون البلاء الحسن عبر ربوع الوطن و خارجه،معتمدين على كفاءاتهم و اجتهاداتهم.
و شخصيا أكتب عربيا رغم أنني رجل سياحة و أتكلم خمس لغات لكي تصل الرسالة الى من نريد ،لذلك علينا أولا استعمال اللغة الأنسب و المفهومة لدى القارىء ،لنقول فقط و بثقة كبرى أن الروح الوطنية تسري في عروق كل الرحامنة و لا يحق لأي كان أن يشكك فيها ،فكلهم مجندين وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله في ما يراه و يسطره و فيه الخير للبلاد والعباد ،من مشاريع تنموية إقليمية ،جهوية و وطنية و الدليل على ذلك هو عدد المشاريع و البرامج و المبادرات التي تحمل أفكارا و ابتكارات لشباب رحماني طموح تبقى مركونة في الرفوف ،و تملأ سيفيات العديد من الإدارات نظريا و منعدمة على أرض الواقع و التي تتبناها لنفسها ، و منها من ينسب لغير صاحبها ليصطدم هذا الأخير بجدران سميكة تحول بينه و بين عيش كريم و الغريب هنا هو خروج البعض سامحهم الله ليطعن في وطنية الرحامنة جهرا و بلغة خيل له ربما أنها ستصل لشخص دون الآخرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *