تصفح جريدة شعلة

الرئيسية » علوم وتكنولوجيا » الامارلت العربية المتحدة سترسل أول مسبار عربي وإسلامي لكوكب المريخ

الامارلت العربية المتحدة سترسل أول مسبار عربي وإسلامي لكوكب المريخ

شعلة بريس

أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة، الأربعاء، دخولها السباق العالمي لاستكشاف الفضاء الخارجي بإنشاء وكالة الفضاء الإماراتية وبدء العمل على مشروع لإرسال أول مسبار عربي وإسلامي لكوكب المريخ بقيادة فريق عمل إماراتي في رحلة استكشافية علمية تصل للكوكب الأحمر في عام 2021.

وقال الشيخ خليفة بن زايد، رئيس دولة الإمارات العربية، إن هدف دولة الإمارات سيكون دخول قطاع صناعات الفضاء والاستفادة من تكنولوجيا الفضاء، بما يعزز التنمية والعمل على بناء كوادر إماراتية متخصصة في هذا المجال.

وأضاف، في تصريح بثته وكالة أنباء الإمارات: «هدفنا أن تكون الإمارات ضمن الدول الكبرى في مجال علوم الفضاء قبل 2021 وثقتنا بالله كبيرة للوصول لأهدافنا».

وأوضح أن «المسبار الجديد سيكون أول مسبار يدخل به عالمنا العربي والإسلامي عصر استكشاف الفضاء، وسيتم إطلاقه بقيادة فريق إماراتي، وهدفنا سيكون بناء قدرات علمية ومعرفية إماراتية في علوم استكشاف الفضاء الخارجي وتقديم إسهامات علمية ومعرفية جديدة للبشرية في مجال استكشاف الأجرام السماوية البعيدة ووضع دولة الإمارات في مصاف الدول المتقدمة في مجال علوم الفضاء خلال السنوات القادمة».

من جانبه، قال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات، حاكم دبي: «الوصول للمريخ هو تحد كبير، واخترنا هذا التحدي، لأن التحديات الكبيرة تحركنا».

وأضاف أن «الاستثمارات الوطنية الحالية في الصناعات والمشاريع المرتبطة بتكنولوجيا الفضاء تتجاوز 20 مليار درهم ( 5.5 مليار دولار)، وتشمل أنظمة للاتصالات الفضائية وخدمات نقل البيانات والبث التليفزيوني عبر الفضاء، بالإضافة إلى شركة الثريا للاتصالات الفضائية المتنقلة التي تغطي ثلثي العالم، بالإضافة إلى منظومة الأقمار الصناعية دبي سات».

وأضاف: «رغم كل ما يحدث في عالمنا العربي من توترات ونزاعات نريد أن نقول للعالم إن الإنسان العربي متى ما توفرت له الظروف المناسبة فهو قادر على تقديم إنجازات حضارية للإنسانية، لأن هذه المنطقة هي منطقة حضارات».

ومن المقرر أن يصل المسبار الإماراتي إلى كوكب المريخ في عام 2021 تزامنا مع الذكرى الخمسين لقيام دولة الإمارات، وسينطلق في رحلة تستغرق 9 أشهر يقطع خلالها أكثر من 60 مليون كيلومتر، وستكون دولة الإمارات ضمن 9 دول في العالم فقط لها برامج فضائية لاستكشاف الكوكب الأحمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.