تصفح جريدة شعلة

24 ساعة

الرئيسية » سلايدر » الحالة الوبائية بالرحامنة مستقرة بعد محاصرة بؤرة بوروس و ظهور النتائج المخبرية لجميع المخالطين.

الحالة الوبائية بالرحامنة مستقرة بعد محاصرة بؤرة بوروس و ظهور النتائج المخبرية لجميع المخالطين.

شعلة

في ظرف وجيز حاصرت اللجنة الإقليمية لتتبع حالة الطوارئ الصحية بالرحامنة بؤرة جماعة بوروس المتواجدة على الحدود مع مدينة مراكش ،حيث بعد تسجيل 8 حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد من عائلة واحدة بدوار دوار بلى خنيݣ النحل، انتقلت لهم العدوى من دار الولادة بسيدي يوسف بن علي بمراكش حيث وضعت امرأة من العائلة مولودها، لجنة اليقضة الصحية الإقليمية بمؤازرة السلطات المحلية و من أجل محاصرة الوباء اخضعوا جميع المخالطين للعائلة من نفس الدوار او من دواوير أخرى بكل من سيدي بوعثمان و جماعة الجبيلات (اخضعوهم) للحجر الصحي و التحاليل المخبرية التي جاءت جميعها سلبية ماعدا 11 حالة جاءت إيجابية و الذين تم ترحيلهم الى المستشفى الميداني بالقاعدة العسكرية بابن جرير لتتبع المصابين بفيروس كوفيد 19 الذي أحدث مؤخرا بتعليمات ملكية سامية،و بهذه المعطيات و بفضل المجهودات الكبيرة لمحاصرة بؤرة بوروس من طرف اللجنة الإقليمية الصحية، تكون الحالة الوبائية بإقليم الرحامنة ذمستقرة و متحكم فيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *