تصفح جريدة شعلة

الرئيسية » دين ودنيا » الحزن يخيم على الرحامنة بعد انتشار خبر وفاة المصابة الوحيدة بفيروس كورونا على مستوى الإقليم.

الحزن يخيم على الرحامنة بعد انتشار خبر وفاة المصابة الوحيدة بفيروس كورونا على مستوى الإقليم.

شعلة

خيم الحزن صباح اليوم الإثنين 6 ابريل 2020 على مواقع التواصل الاجتماعي بابن جرير و بالرحامنة جراء انتشار خبر وفاة المرأة الخمسينية الساكنة قيد حياتها بحي الأمل بإبن جرير و هي تتابع علاجها بمستشفى محمد السادس بمراكش ،و التي كانت قد اصيبت الخميس الماضي ثاني شهر أبريل الجاري بفيروس كورونا جراء ترددها بأحد مستشفيات مراكش، حيث كانت تتابع علاجها من أحد الأمراض المزمنة، و اعتبرت انداك أول حالة إصابة بهذا الوباء الفتاك على مستوى إقليم الرحامنة.

هذا و كانت لجنة اليقضة الصحية التابعة لمندوبية الصحة بالرحامنة بتنسيق مع السلطات المحلية و رجال الأمن الوطني قد وضعوا جميع أفراد أسرة الهالكة المخالطين لها و البالغ عددهم 38 شخصا تحت تدابير الحجر الصحي الاجباري .

تعازينا الحارة لعائلة الفقيدة و الى جميع ساكنة الرحامنة في هذا المصاب الجلل، و انا لله وانا اليه راجعون، “بقى في دارك تحمي اولادك و تحمي بلادك”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *