تصفح جريدة شعلة

24 ساعة

الرئيسية » ثقافة وفنون » الرحامنة.. جماعة بوشان ، حاضنة القبائل الصحراوية تعيش على إيقاع التبوريدة التقليدية و برامج أخرى.

الرحامنة.. جماعة بوشان ، حاضنة القبائل الصحراوية تعيش على إيقاع التبوريدة التقليدية و برامج أخرى.

شعلة

عاشت جماعة بوشان بالرحامنة و الجماعات المجاورة لها بعد زوال اليوم الجمعة 23 شتنبر 2022 على ايقاع افتتاح فعاليات النسخة الأولى من مهرجان الفروسية التقليدية تحت شعار ” تراثنا و هويتنا جدور لاقاليمنا الصحراوية ” المنظم من طرف جمعية اولتد عبيد الكاف للتنمية و التضامن .بحضور عدد من المنتخبين و رجال السلطة و المجتمع المدني و ساكنة المنطقة و على ايقاع وصلات غنائية فلكلورية ثراتية لمجموعة حمادة بوشان استمتعت الحشود الغفيرة التي حجت الى مركز الجماعة بعروض التبوريدة التي تفنن في اخراج فصولها المنشط المحنك حسن الزاهيري ، و في تصريحه لمصادر شعلة مدير المهرجان عبد الله غياط الذي تم بالشكر لجميع المتدخلين لانحاح هذا الحدث ، و جاء تنظيم هذا العرس الثقافي يضيف مدير الدورة من أجل تكريس ثقافة التطوع و المحافظة على الثرات و على ثقافة  ركوب الخيل من الانقراض و من أجل تسويق ترابي للمنطقة التي تجمعها مع القبائل الصحراوية روابط تاريخية ،مولاي حسن الطالبي من سكان مدينة الداخلة ، عضو بغرفة الصيد البحري بالداخلة ،عضو بجهة الداخلة و عضو بجامعة غرف الصيد البحري
ينحدر من منطقة بوشان إقليم الرحامنة و احد الداعمين لهذا الصرح الثقافي ، اعتبر في تصريح خص به الجريدة انه بصفته احد أبناء هذه المنطقة و غيور عليها، باعتبارها معقلا لجميع القبائل الصحراوية، و ان تنظيم هذه الدورة خطوة اولى و مجرد بداية لتنظيم مهرجانات أخرى من أجل النهوض بالمنطقة عن طريق خلق اشعاع و رواج اقتصادي يرجع بالنفع على ساكنتها ، و لم يفوت الفرصة دون تويجه الدعوة لجميع ساكنة المنطقة القاطنين بالإقليم الصحراوية او المهاجرين بأرض المهجر بالانخراط في هذه الدينامية الثقافية و التنموية التي أطلقها شباب المنطقة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.