الرئيسية » التربية و التعليم » المؤسسات التعليمية توجه نداء إلى كل أطفال وشباب العالم بمناسبة المنتدى العالمي لحقوق الإنسان

المؤسسات التعليمية توجه نداء إلى كل أطفال وشباب العالم بمناسبة المنتدى العالمي لحقوق الإنسان

شعلة بريس

جري اليوم الخميس 27 نونبر 2014 بأكثر من 10 آلاف مؤسسة تعليمية ومشاركة حوالي 6.8 مليون تلميذة وتلميذا، تنظيم حصة دراسية من العاشرة إلى العاشرة والنصف صباحا، لإنجاز بطاقات تتضمن معاني قيم ثقافة حقوق الإنسان بالنسبة للسلك الابتدائي ، ونداءات حاملة لرسالة قيمية ذات بعد حقوقي موجهة إلى أطفال وشباب العالم بالنسبة للسلكين الإعدادي والثانوي.
ويعتبر هذا النشاط الذي يندرج في إطار المنتدى العالمي لحقوق الإنسان الذي تحتضنه مدينة مراكش، تتويجا لسلسلة من الأنشطة التربوية في موضوع قيم ثقافة حقوق الإنسان ، كانت قد دعت الوزارة إلى تنظيمها بشراكة مع اللجنة التحضيرية للمنتدى، تهدف إلى تكريس مبادئ وقيم حقوق الإنسان، باعتبارها إرثا إنسانيا مشتركا وإبراز وجاهة اختيار المغرب لاحتضان هذه التظاهرة الدولية الهامة.
وسيتم بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي يصادف يوم 10 دجنبر، تقديم أجود النداءات الموجهة من لدن الأطفال والشباب المغاربة إلى نظراءهم على الصعيد العالمي حول الثقافة الحقوقية والقيمية لدى الناشئة.
وينضاف هذا النشاط التربوي إلى الدينامية التي أطلقتها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني في مجال تعزيز ثقافة حقوق الإنسان، من خلال مراجعة وتنقيح 122 كتابا مدرسيا من المضامين المنافية لمبادئ وقيم حقوق الإنسان، وتكوين الأساتذة والمكونين في مجال حقوق الإنسان، وإدراج المقتضيات الدستورية المرتبطة بحقوق الإنسان في منظومة التربية، بالإضافة إلى خلق وتعزيز شبكة تضم حوالي 5000 نادي لحقوق الإنسان والمواطنة.
وبهذه المناسبة، سيحضر كل من السيد رشيد بن المختار وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والسيد عبد العظيم كروج، الوزير المنتدب لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني و السيد المحجوب الهيبة المندوب الوزاري المكلف بحقوق الإنسان والسيد ادريس اليزمي رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان ، أحد هذه الأنشطة التي ستنظم يوم 27 نونبر 2014 بمدرسة “ابن حبوس” بمراكش في الساعة العاشرة صباحا.

المؤسسات التعليمية تساهم بأنشطة تربوية وتوجه نداء إلى كل أطفال وشباب العالم بمناسبة المنتدى العالمي لحقوق الإنسان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.