الرئيسية » أخبار وطنية » بن كيران ينسف طموح أبناء الشعب المغربى من العيش

بن كيران ينسف طموح أبناء الشعب المغربى من العيش

شعلة بريس

انتصرت محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط لرئيس الحكومة عبد الإله بنكيران في المعركة التي خاضها ضذ معطلي محضر 20 يوليوز، وذلك بعدما ألغت الحكم الابتدائي الذي كان لصالح المعطلين واقر بضرورة توظيفهم، بالنظر الى قانونية ملف المحضر  الذي وقعته القطاعات الوزارية المكلفة ومجموعات المعطلين سنة 2011 إبان سنوات حكومة آل الفاسي، وهو ما جعل رئيس الحكومة يلجا إلى ورقة الإستئناف التي حسمت لصالحه. 

وفي تعليق له على هذا الحكم، قال محمد زيان، محامي المعطلين هذا الحكم يمثل كارثة بالنسبة لمصداقية القضاء الذي للأسف في المغرب لا مصداقية له، مضيفا انه هذا الملف مناسبة لاستعادة مؤسسة القضاء فقدت شعلتها التي فقدتها،  وإقناع المغاربة بان بلطهم صار فعلا دولة مؤسسات.  

واشار زيان الى ان هذا  الحكم يكرس قناعة ان من يؤمن بان المغرب بلد مؤسسات وبلد طيمقراطية يعيش في وهم عميق، مضيفا شخصيا كنت أحاول إقناع المعطلين بان القضاء هو الحل لمشكلتهم وليس الشارع”، لكن، يؤكد “تبين لي بعد هذا الحكم ان  300 من الذين اقنعتهم باللجوء الى القضاء كانوا على خطا، وان الآلاف التي بقيت في الشارع هي من كانت على صواب. وزاد لقد خطات عندما امنت يوما بان القضاء سينصف المعطلين واعتذر لهم وللجميع عن هذا الخطأ الذي لن يتكرر. 

جدير بالذكر أن عبد الإله بنكيران سبق وأن أكد على أنه سيعمل على توظيف معطلي محضر 20 يوليوز إذا ما قضت المحكمة بقانونية ملفهم في مختلف المراحل، هذا ولم تستبعد بعض المصادر أن يزيد قرار محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط من تدهور العلاقة بين المعطلين ورئيس الحكومة، مما ينذر بعودة الاحتجاجات الى الشارع. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.