تصفح جريدة شعلة

الرئيسية » سلايدر » حزب العدالة والتنمية بالرحامنة يعقد دورته السنوية العادية

حزب العدالة والتنمية بالرحامنة يعقد دورته السنوية العادية

شعلة :بلاغ

عقد المجلس الإقليمي لحزب العدالة والتنمية بالرحامنة دورته السنوية العادية، يوم الجمعة 11 ربيع الثاني 1442 هـ، الموافق ل 27 نونبر 2020 بتقنية المناظرة المرئية، تحت شعار (تعبئة شاملة من أجل قضية الصحراء المغربية).

و تم خلال هذه الدورة استعراض الوضع السياسي الوطني العام، وأداء الحزب وطنيا وجهويا وإقليميا، ومناقشة مشروع البرنامج السنوي والميزانية السنوية، والمصادقة عليهما.

واستحضاراً للسياق الدولي، وما تشهده الساحة الوطنية والجهوية والإقليمية من تطورات متسارعة، فإن المجلس الإقليمي لحزب العدالة والتنمية بالرحامنة يسجل ما يلي:
*اعتزازه بالتدخل القوي والحازم للقوات المسلحة الملكية تحت القيادة السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله في منطقة الكركرات من أجل تأمين العبور الآمن للأشخاص والبضائع؛
* تثمينه لمبادرة الحزب تنظيم مهرجان وطني خطابي رقمي حول قضية الصحراء المغربية، وفتح معبر الكركرات؛
*تثمين المجهودات الحكومية لمواجهة جائحة كورونا، وخاصة مساعي بلدنا للحصول على لقاح فعال وآمن يحد من تداعيات كابوس الجائحة الصحية والاقتصادية والاجتماعية؛
* التنويه بالمجهودات والتضحيات الكبيرة التي تبذلها الأطر الصحية على المستوى الإقليمي في مواجهة الجائحة، ويدعو المجلس إلى المزيد من الصبر والمصابرة والعطاء لمواجهة الارتفاع المتزايد لحالات الإصابات وحالات الوفيات المقلقة؛
* اعتزازه بالعمل النوعي الذي يقوم به النائب البرلماني عن الحزب و منتخبو الحزب في مختلف مواقع المسؤولية بالجماعات الترابية، تسييرا أو معارضة، بالتفاني في خدمة الصالح العام، ويحيي صمودهم على المبادئ والقيم، وحرصهم الدائم والمستمر على تمثل قيم النزاهة؛
* تجديد ندائه بتقوية وتطوير العرض الصحي بالإقليم، وتوسيع قاعدة المستفيدين من التحاليل المخبرية؛
*مطالبته بتعميم المنحة على طلبة الإقليم للتخفيف من معاناتهم الناتجة عن التنقل و الإقامة بالمدن الجامعية.
وختاما، فإن المجلس الإقليمي إذ يعبر عن استمرار الحزب تبني قضايا ومطالب الساكنة، يؤكد على استعداده الدائم للعمل سويا مع مختلف الهيآت السياسية والمدنية للترافع عن مختلف ملفات الإقليم التنموية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *