تصفح جريدة شعلة

24 ساعة

الرئيسية » رياضة » شباب إبن جرير لكرة القدم ، بوالدية يدعم الفئات ببدل رياضية ، و ابرون : بناء مركز التكوين لازال قائما.

شباب إبن جرير لكرة القدم ، بوالدية يدعم الفئات ببدل رياضية ، و ابرون : بناء مركز التكوين لازال قائما.

شعلة

نظم نادي شباب إبن جرير لكرة القدم يوم أمس الجمعة 20 يناير 2023 بمقره بالملعب البلدي لإبن جرير حفلا وزع  خلاله البدل الرياضية على لاعبي الفئات العمرية و الأطقم المشرفة عليها ،و ذلك بحضور رئيس و أعضاء و منخرطي نادي شباب إبن جرير لكرة القدم و عدة فعاليات رياضية، وبحضور الشاب المقاول عبد المنعم بوالدية ممول هذه العملية، الذي اصبح في السنوات الأخيرة ،أحد المدعمين الرئسيين للنادي ماديا و معنويا ،و هي خطوة مهمة يبقى النادي في أمس الحاجة إليها ،و من شأنها ان تكون حافزا أمام شباب مقاولين اخرين بالمدينة و الإقليم قصد تكثيف الجهود بجانب مكونات النادي والسلطات المحلية والإقليمية وباقي المدعمين للتخفيف من المعانات المادية التي تعترض مسيرة النادي الناجحة، الحفل كان مناسبة اجتمعت فيها اسرة شباب إبن جرير لكرة القدم لتقديم صورة محفزة للاعبي الفئات العمرية قصد اخراج ما بجعبتهم من مواهب للوصول الى الفريق الام ،ومنه الى اعتى الأندية المغربية و الغربية و لما لا المنتخبات الوطنية ،و ذلك في انتظار ان يكون للنادي مركزا للتكوين مستقلا، خاصة و ان العضو الجامعي بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم عد المالك ابرون صرح على هامش إشرافه على تسليم ملعب صخور الرحامنة ،ان الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم و سيرا على توصيات جلالة الملك  تعمل على بناء مراكزا للتكوين بجميع المدن المغربية،و من أجل ذلك يضيف عبد المالك ابرون،  الكرة اصبحت الآن في مرمى المنتخبين و السلطات المحلية والإقليمية و الأندية الرياضية من أجل توفير الوعاء العقاري و الدراسة و وضعها بمصالح الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ،و هي مناسبة امام نادي شباب إبن جرير لكرة القدم للتشبت بالحلم الذي ظل يراوده لسنوات بامتلاك مركزا للتكوين  والخروج من ازمة تكوين الفئات و مدرسة النادي و كذا وجود ملاعب للتداريب و اقامات اللاعبين، وكل ذلك من شأنه ان يوفر  الظروف الملائمة للفريق ليكون سفيرا شرسا ممثلا للمدينة و الإقليم احسن تمثيلا اينما حل و ارتحل، وكذاك فضاء أمام الشباب لتفجير طاقاتهم .و من جهة أخرى الإبتعاد عن الممنوعات و ظروف الإنحراف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.