تصفح جريدة شعلة

الرئيسية » أخبار وطنية » لمحاربة كورونا: فندق “ݣرين كاكتوس”إبن جرير يأوي الاطقم الطبية و أحد المحسنين يتكلف بتغديتهم.

لمحاربة كورونا: فندق “ݣرين كاكتوس”إبن جرير يأوي الاطقم الطبية و أحد المحسنين يتكلف بتغديتهم.

شعلة

علمت شعلة من مصادر مطلعة أن الوحدة الفندقية المصنفة “ݣرين كاكتوس” قد وضعت غرف المؤسسة في خدمة الطاقم الطبي و التمريضي البالغ عددهم حوالي 30 شخصا يعملون بالمستشفى الإقليمي للرحامنة،و هو الطاقم الذي  يقف في الصفوف الأمامية مند ظهور وباء كورونا.

و ان الهدف من هذه الخطوة التضامنية التي ابتدأت بتاريخ 24 من شهر مارس الماضي و ستستمر وفق رأي نفس المصدر الى غاية القضاء على الوباء نهائيا،(الهدف) هو رغبة  صاحب المشروع في الإنخراط رفقة باقي مكونات المجتمع الرحماني في التعبئة الشاملة لمواجهة هذا الوباء الذي اجتاح العالم و منه بلدنا المغرب ، حيث يوفر لضيوفه  سبل الراحة، يقدمها لهم مجموعة من الأطر العاملة هناك بكل تفاني، بالرغم من توقف الوحدة الفندقية عن العمل بسبب حالة الطوارئ الصحية.

وأشار نفس المصدر  أن هذه الخطوة التضامنية، التي جاءت بمبادرة من مالك الفندق، تروم توفير الظروف المواتية للتكفل وعزل الطاقم الطبي عن عائلاتهم للحد من مخاطر انتشار الفيروس .

من جهة أخرى فلقد تكلف أحد المحسنين فضل عدم ذكر اسمه بتوفير التغدية للطاقمين الطلي و التمريضي و جميع العاملين بالقطاع الصحي بالمستشفى الإقليمي للرحامنة البالغ عددهم 80 شخصا بمعدل ثلاث وجبات باليوم.

عملية تضامنية نبيلة من شأنها أن تخفف العبئ على المصالح الحكومية في هذه الظرفية التي يعيشها المغرب،و التي تستوجب تكثيف الجهود بين الجميع ،و هي دعوة إلى باقي الفعاليات الاقتصادية و المستثمرين بإقليم الرحامنة بالانخراط هم الآخرين في هذا العمل الذي يهدف إلى التكافل و التآز  بين مكونات المجتمع ،حيث بالإضافة إلى الإعتناء بالاطقم الطبية و التمريضية ،هناك وجهة أخرى تستلزم التعاون و التكافل و يتعلق الأمر بالاسر التي فقدت مصدر رزقها في ظل حالة الطوارئ الصحية التي فرضتها السلطة المحلية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *